+963 -11- 18279000

الهيئة العامة لمستشفى دمشق

ونبقى نحن أصحاب وعشاق هذه الأرض , نعيش عليها , ونقدس ترابها , ونورث حبها الأبدي للأجيال جيلاً بعد جيل
من أقوال السيد الرئيس الدكتور "بشار الأسد"

"الجديد في سرطان الرئة من التشخيص إلى العلاج"

بعد الوقوف دقيقة صمت إكراماً وإجلالاً لأرواح شهداء سورية من عسكريين ومدنيين وبتاريخ 8/10/2015م
افتتح الدكتور أديب محمود مدير عام الهيئة العامة لمستشفى دمشق وعضو نقابة أطباء سورية رئيس لجنة الإشراف على الروابط العلمية المؤتمر العلمي للرابطة السورية لطب وجراحة الصدر و الرابطة السورية لأطباء الأورام بعنوان

"الجديد في سرطان الرئة من التشخيص إلى العلاج"

وذلك بالتحية لجيشنا الباسل ولكل مواطن سوري شريف ولكل صديق وقف مع مواقفنا المحقة في الدفاع عن سيادة سورية.
حيث أكد على أن نقابة أطباء سورية حريصة على الاستمرار بالنشاطات العلمية الدورية رغم الظروف الصعبة التي يمر بها بلدنا الحبيب وبأن الأطباء الوطنيين في سورية وبجميع اختصاصاتهم وفي مراكز عملهم في القطاع العام والخاص و المشترك وعبر تنظيمهم النقابي لعبوا دوراً أساسياً في صمود مؤسساتنا الطبية واستمرارها في تقديم خدماتها لأبناء شعبنا متجاوزةً التحديات والعقبات واستطاع القطاع الصحي أن يواكب انتصارات بلدنا في ساحات العمل بالإصرار على متابعة المستجدات العلمية بكافة اختصاصاتها والتعليم الطبي والمهني المستمر وتأهيل الكوادر الطبية وتطبيق معايير الجودة والسياسات.

كل ذلك سعياً لتقديم الخدمة الطبية الأفضل.
وإننا اليوم نجتمع لنبرهن أن الملتقيات العلمية التي جمعتنا سابقاً و التي تجمعنا اليوم وهو ماسنستمر به لاحقاً عبر التعاون الفعال بيننا كنقابيين ومديريات ومشافي وجمعيات و روابط علمية لهي جزء من صمودنا .

كما أشاد الدكتور أديب بدور الروابط و الجمعيات التي لم ولن تتوقف عن القيام بواجباتها خلال فترة الحرب , وقد بادرنا كنقابة بتفعيل دور الروابط من خلال اللقاءات العلمية و متابعتها للقيام بدورها بما يتناسب والظروف الحالية و كانت الاستجابة فورية لأن أطبائنا على قناعة بأن الروابط هي الصيغة الأمثل للتعاون العلمي و التماسك الاجتماعي ويجب أن نقويها لأن الوطن بحاجة لها أكثر من أي وقت مضى.

هذا و نوه على أنه بالرغم من ظهور الوسائل المختلفة والحديثة للحصول على المعلومة تبقى اللقاءات العلمية مثمرة أكثر, حيث نتبادل من خلالها الخبرات ونناقش الحالات المعقدة والاطلاع على المستجدات علنا نصل إلى الأفضل.

فالطبيب هو الجندي في مكان عمله فاليدافع عن وطنه بعلمه و أدائه وخدمته المثلى للمريض وبتضافر الجهود وتكامل الأدوار سورية صامدة منتصرة معمرة.

كما يذكر أن نشاطات المؤتمر تستمر على مدى يومين في فندق شيراتون دمشق متناولاً الجديد في سرطان الرئة من التشخيص إلى العلاج .

وفي الختام جدد التحية لحماة الديار ولقائدنا السيد الرئيس بشار الأسد وبأننا نعده باستمرارنا لمواكبة العلم ومستجداته لخدمة مرضانا كما شكر كل من ساهم في نجاح هذا المؤتمر.
 
 
 



Copyright © damascushospital.org.sy - All rights reserved 2022
Powered by SyrianMonster